!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨!
أول ما تبدء أي عمل قول بسم الله الرحمن الرحيم وتقول اللهم صل على سيدنا محمد واله وسلم ومرحبا بك في منتديات القصواء لو انت زائر شرفنا مروركم الكريم وتشرفنا بالتسجيل واذا كنت من الاعضاء نرجوا سرعة الدخول ومسموح بالنقل او الاقتباس من المنتدى


ما كتاب الله إلا جمعنا
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخولالطريقة البرهانية الدسوقية الشاذليةموقع رايات العز اول جريدة اسلامية على النتالمجلة البرهانية لنشر فضائل خير البريةشاهد قناة القصواء عالنت قناة البرهانية على اليوتيوبحمل كتب التراث من موقع التراث

==== ========= عن سيدنا الحسن بن علي رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "الزموا مودتنا أهل البيت، فإنه من لقي الله عز وجل وهو يودنا دخل الجنة بشفاعتنا، والذي نفسي بيده لا ينفع عبداً عمله إلا بمعرفة حقنا". رواه الطبراني في الأوسط ========= ==== ==== عن سيدنا ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "كل سبب ونسب منقطع يوم القيامة إلا سببي ونسبي". رواه الطبراني ورجاله ثقات. ========= ==== عن سيدنا جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله عز وجل جعل ذرية كل نبي في صلبه، وإن الله تعالى جعل ذريتي في صلب علي بن أبي طالب رضي الله عنه". رواه الطبراني ========= ==== عن سيدنا جابر رضي الله عنه أنه سمع سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول للناس حين تزوج بنت سيدنا علي رضي الله عنه : ألا تهنئوني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ينقطع يوم القيامة كل سبب ونسب إلا سببي ونسبي". رواه الطبراني في الأوسط والكبير ========= ==== ==== عن سيددنا ابن عمر رضي الله عنهما عن سيدنا أبي بكر - هو الصديق - رضي الله عنه قال ارقبوا محمدا صلى الله عليه وسلم في أهل بيته. رواه البخارى ==== وفي الصحيح أن الصديق رضي الله عنه قال لعلي رضي الله عنه: والله لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي . ========= ==== عن سيدنا جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجته يوم عرفة وهو على ناقته القصواء يخطب فسمعته يقول "يا أيها الناس إني تركت فيكم ما إن اخذتم به لن تضلوا كتاب الله وعترتي أهل بيتي " . رواه الترمذي ========= ==== عن محمد بن علي بن عبدالله بن عباس عن أبيه عن جده عبدالله بن عباس رضي الله عنهم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "أحبوا الله تعالى لما يغذوكم من نعمه وأحبوني بحب الله وأحبوا أهل بيتي بحبي" . رواه الترمذي ========= ==== عن أبي إسحاق عن حنش قال سمعت أبا ذر رضي الله عنه وهو آخذ بحلقة الباب يقول: يا أيها الناس من عرفني فقد عرفني ومن أنكرني فأنا أبو ذر سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح عليه الصلاة والسلام من دخلها نجا. ومن تخلف عنها هلك". رواه أبويعلى ==== عن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أنا وعلي وفاطمة وحسن وحسين مجتمعون ومن أحبنا يوم القيامة نأكل ونشرب حتى يفرق بين العباد". فبلغ ذلك رجلاً من الناس فسأل عنه فأخبره به فقال: كيف بالعرض والحساب؟ فقلت له: كيف لصاحب ياسين بذلك حين أدخل الجنة من ساعته. رواه الطبراني ========== ==== وعن سلمة بن الأكوىه,±رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"النجوم جعلت أماناً لأهل السماء وإن أهل بيتي أمان لأمتي". رواه الطبراني ======== وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خيركم خيركم لأهلي من بعدي". رواه أبو يعلى ورجاله ثقات. ========= ==== ==== الله الله الله الله ====
..
..
..

شاطر | 
 

 دفع شبهه احتقارالنبى صلى الله عليه و سلم للاعمى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقير الى عفو ربه

avatar

عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

مُساهمةموضوع: دفع شبهه احتقارالنبى صلى الله عليه و سلم للاعمى   الخميس مارس 06, 2008 1:11 pm

ورد في القرآن قوله تعالى: {عَبَسَ وَتَوَلَّى * أَن جَاءَهُ الأَعْمَى * وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ يَزَّكَّى * أَوْ يَذَّكَّرُ فَتَنفَعَهُ الذِّكْرَى * أَمَّا مَنِ اسْتَغْنَى * فَأَنْتَ لَهُ تَصَدَّى * وَمَا عَلَيْكَ أَلاَّ يَزَّكَّى * وَأَمَّا مَن جَاءَكَ يَسْعَى * وَهُوَ يَخْشَى * فَأَنْتَ عَنْهُ تَلَهَّى**** [عبس 1 :10]. روي أن أحد الصحابة، وهو ابن أم مكتوم أتى نبي الإسلام [صلى الله عليه وآله وسلم] وهو يتكلَّم مع عُظَماء قريش، فقال له: "أَقرِئني وعلّمني مما علّمك الله"، فلم يلتفت النبي محمد [صلى الله عليه وآله وسلم] إليه وأعرض عنه، وقال في نفسه: "يقول هؤلاء الصناديد إنما اتَّبعه الصبيان والعبيد والسفلة"، فعبس وجهه وأشاح عنه، وأقبل على القوم الذين كان يكلمهم. ونحن نسأل: كيف يراعي نبي الإسلام [صلى الله عليه وآله وسلم] أصحاب الجاه ويرفض الفقير والمسكين، ويقطب وجهه للأعمى؟ أين هو من المسيح الذي لما جاءه الأعمى أحاطه بعطفه ورعايته وأعاد إليه البصر؟
حديث ابن أم مكتوم كما في المصادر:
"ذكر غيرُ واحد من المفسرين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يومًا يخاطبُ بعض عظماء قريش، وقد طمع في إسلامه، فبينما هو يخاطبه ويناجيه إذ أقبل ابنُ أم مكتوم -وكان ممن أسلم قديمًا- فجعل يسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن شيء ويُلِحُّ عليه، وودَّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنّ لو كف ساعته تلك ليتمكن من مخاطبة ذلك الرجل؛ طمعًا ورغبة في هدايته. وعَبَس في وجه ابن أم مكتوم وأعرض عنه، وأقبل على الآخر، فأنزل الله عز وجل: {عَبَسَ وَتَوَلَّى * أَنْ جَاءَهُ الأعْمَى * وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّهُ يَزَّكَّى****"([1])
وكما ترى فإنه ليس في القصة ما ورد في السؤال من أنه صلى الله عليه وآله وسلم راعى قول هؤلاء الصناديد: إنما اتَّبعه الصبيان والعبيد والسفلة فعبس وجهه بناء على ذلك.
كما أنك واجد في معظم المصادر أن ابن أم مكتوم ألَحَّ على النبي صلى الله عليه وآله وسلم فيما طلب إلحاحًا شديدًا.
نبي الرحمة والدعوة:
ومن ثَمَّ فإن تفسير الداعي إلى هذا التصرف من النبي صلى الله عليه وآله وسلم بأنَّه احتقار الأعمى أو ميل للأغنياء على حساب الفقراء تفسير بعيد، ويزيد هذا التفسير بعدًا ما لو نظرنا إلى شأنه صلى الله عليه وآله وسلم في رعايته للفقراء من أصحابه وغيرهم، وانظر كيف عامل صلى الله عليه وآله وسلم بلالاً الحبشي ورفعه واتخذه مؤذنًا له، بل انظر إلى حفاوته بابن أم مكتوم رضي الله عنه ذاته فهو الرجل الذي ولاَّه النبي صلى الله عليه وآله وسلم على المدينة نحو ثلاث عشرة مرة([2]) فكيف يقال: إنه اعتراه شيء من احتقاره؟
وإنما كان شأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم الحرص على دعوة الناس للدين وهدايتهم إليه، الفقير منهم والغني، كذلك ففي الوقت الذي يكون للفقير مكان في هداية الله فإن للغني في ذلك حقًّا بخلاف ما يزعم من أن الغني لا يدخل ملكوت السماوات ([3])، وتوجيه الدعوة إلى فريق دون آخر ليس سنن الراشدين.
ترجيح بين مصلحتين:
إذن فالقضية أن ابن أم مكتوم ألَحَّ -غير ملتفت لما يقتضيه الحال- في طلب الاستفسار عن شيء من أمور دينه في وقت كان النبي صلى الله عليه وآله وسلم منشغلاً بدعوة غيره ممن لو قُدِّرت لهم الهداية لكان ذلك مدعاة أن يهتدي بهداهم أقوام، ومن ثَمَّ رجح النبي صلى الله عليه وسلم المصلحة الشرعية في الحرص على هدايتهم على المصلحة الحاصلة من الجواب على أسئلة ابن أم مكتوم، خصوصًا وأن علاقة النبي صلى الله عليه وآله وسلم بابن أم مكتوم ممتدة، فرأى أن إيثار هداية الأبعد الذي يصعب تداركه أولى من هداية القريب السهل المنال.
لكن القرآن وجَّه النبي صلى الله عليه وسلم إلى أنه قد يكون وراء الظواهر ما لا يبدو من أول وهلة؛ فنزلت هذه السورة تُعَلِّم رسول الله صلى الله عليه وسلم الموازنة بين مراتب المصالح، ووجوب الاستقراء لخفياتها كي لا يفوت مهم مهمًّا آخر، وتنوه الآيات بشأن الإيمان وأن الإنسان الذي لا يؤمن بالله مهما بلغ غناه ومنصبه أقل شأنًا من المؤمن ولو فقيرًا أعمى.([4])
ثم لا يفوتنا أن إثبات مثل هذه الآيات في القرآن الكريم حُجَّة على انفصال القرآن الكريم عن شخص النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فإن رجلاً يؤلف كتابًا لا يليق به أن يُثْبِت فيه عتابه الذي يعاتبه له ربه.
منقول من موقع دار الافتاء المصريه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.albaeth.com
شمس النيل

avatar

عدد المساهمات : 128
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: دفع شبهه احتقارالنبى صلى الله عليه و سلم للاعمى   الإثنين مارس 10, 2008 8:08 am

قال صلى الله عليه وسلم
" بعثت لاتمم مكارم الاخلاق "
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
وقال في الحديث الشريف : انما انا رحمة مهداة "
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
الاخ الكريم الفقير الى ربه
جزاكم الله كل خير وربنا يكرمك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
´°• بنت الإسلام •°´



عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 19/02/2008
الموقع : بــلاد الشـــــــام

مُساهمةموضوع: رد: دفع شبهه احتقارالنبى صلى الله عليه و سلم للاعمى   الأحد سبتمبر 28, 2008 12:10 am

كنت بحاجة لهذا الموضوع فقد اشتبه علي أستغفر الله
جزاك الله خيرا أخي الكريم
صلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه و من سار على هديه إلى يوم الدين و بارك و سلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دفع شبهه احتقارالنبى صلى الله عليه و سلم للاعمى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨! :: ! الدين الاسلامي القويم ! :: !¨°o:[[ الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ]]: o°¨!-
انتقل الى: