!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨!
أول ما تبدء أي عمل قول بسم الله الرحمن الرحيم وتقول اللهم صل على سيدنا محمد واله وسلم ومرحبا بك في منتديات القصواء لو انت زائر شرفنا مروركم الكريم وتشرفنا بالتسجيل واذا كنت من الاعضاء نرجوا سرعة الدخول ومسموح بالنقل او الاقتباس من المنتدى
!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨!
أول ما تبدء أي عمل قول بسم الله الرحمن الرحيم وتقول اللهم صل على سيدنا محمد واله وسلم ومرحبا بك في منتديات القصواء لو انت زائر شرفنا مروركم الكريم وتشرفنا بالتسجيل واذا كنت من الاعضاء نرجوا سرعة الدخول ومسموح بالنقل او الاقتباس من المنتدى
!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨!
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


رَفَعَ اللَّهُ لِلْمُتَيَّمِ قَدْراً
 
الرئيسيةLatest imagesالتسجيلدخولالطريقة البرهانية الدسوقية الشاذليةموقع رايات العز اول جريدة اسلامية على النتالمجلة البرهانية لنشر فضائل خير البريةشاهد قناة القصواء عالنت قناة البرهانية على اليوتيوبحمل كتب التراث من موقع التراث

==== ========= عن سيدنا الحسن بن علي رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "الزموا مودتنا أهل البيت، فإنه من لقي الله عز وجل وهو يودنا دخل الجنة بشفاعتنا، والذي نفسي بيده لا ينفع عبداً عمله إلا بمعرفة حقنا". رواه الطبراني في الأوسط ========= ==== ==== عن سيدنا ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "كل سبب ونسب منقطع يوم القيامة إلا سببي ونسبي". رواه الطبراني ورجاله ثقات. ========= ==== عن سيدنا جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله عز وجل جعل ذرية كل نبي في صلبه، وإن الله تعالى جعل ذريتي في صلب علي بن أبي طالب رضي الله عنه". رواه الطبراني ========= ==== عن سيدنا جابر رضي الله عنه أنه سمع سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول للناس حين تزوج بنت سيدنا علي رضي الله عنه : ألا تهنئوني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ينقطع يوم القيامة كل سبب ونسب إلا سببي ونسبي". رواه الطبراني في الأوسط والكبير ========= ==== ==== عن سيددنا ابن عمر رضي الله عنهما عن سيدنا أبي بكر - هو الصديق - رضي الله عنه قال ارقبوا محمدا صلى الله عليه وسلم في أهل بيته. رواه البخارى ==== وفي الصحيح أن الصديق رضي الله عنه قال لعلي رضي الله عنه: والله لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي . ========= ==== عن سيدنا جابر بن عبدالله رضي الله عنهما قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجته يوم عرفة وهو على ناقته القصواء يخطب فسمعته يقول "يا أيها الناس إني تركت فيكم ما إن اخذتم به لن تضلوا كتاب الله وعترتي أهل بيتي " . رواه الترمذي ========= ==== عن محمد بن علي بن عبدالله بن عباس عن أبيه عن جده عبدالله بن عباس رضي الله عنهم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "أحبوا الله تعالى لما يغذوكم من نعمه وأحبوني بحب الله وأحبوا أهل بيتي بحبي" . رواه الترمذي ========= ==== عن أبي إسحاق عن حنش قال سمعت أبا ذر رضي الله عنه وهو آخذ بحلقة الباب يقول: يا أيها الناس من عرفني فقد عرفني ومن أنكرني فأنا أبو ذر سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "إنما مثل أهل بيتي فيكم كمثل سفينة نوح عليه الصلاة والسلام من دخلها نجا. ومن تخلف عنها هلك". رواه أبويعلى ==== عن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أنا وعلي وفاطمة وحسن وحسين مجتمعون ومن أحبنا يوم القيامة نأكل ونشرب حتى يفرق بين العباد". فبلغ ذلك رجلاً من الناس فسأل عنه فأخبره به فقال: كيف بالعرض والحساب؟ فقلت له: كيف لصاحب ياسين بذلك حين أدخل الجنة من ساعته. رواه الطبراني ========== ==== وعن سلمة بن الأكوىه,±رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"النجوم جعلت أماناً لأهل السماء وإن أهل بيتي أمان لأمتي". رواه الطبراني ======== وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خيركم خيركم لأهلي من بعدي". رواه أبو يعلى ورجاله ثقات. ========= ==== ==== الله الله الله الله ====
..
..
..

 

 التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
الفقير الى عفو ربه

الفقير الى عفو ربه


عدد المساهمات : 123
تاريخ التسجيل : 14/01/2008

التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء Empty
مُساهمةموضوع: التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء   التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء Icon_minitimeالإثنين يناير 14, 2008 4:27 pm

معنى التبرك : طلب البركه و البركه هى النماء و الزياده و التبريك هو الدعاء للانسان بالبركه.
اما المعنى الاصطلاحى للتبرك هو طلب ثبوت الخير الالهى فى الشىء
و قد يراد من التبرك التعظيم فقد قبل رسول الله صلى الله عليه و سلم الحجر الاسود و يطوف بالبيت و يستلم الركن بمحجن و يقبل المحجن (عصا محنية الراس) كما اخرجه الامام مسلم .
و يكون التبرك عن طريق اى وسيله مشروعه كالحجر الاسود و البقاع المباركه التى خصها الله تعالى بمزيد من الفضل .
و كما ان الذى ياخذ الدواء يجب عليه ان يعتقد ان الشافى هو الله تعالى كذلك من يتبرك بالانبياء و الصالحين يجب عليه ان يعتقد ان النافع و الضار هو الله و المعطى و المانع هو الله.
فمن يحرم التبرك يلزم عليه ان يحرم اخذ الدواء سدا لذريعه الشرك و ائمة الاسلام يقولون بجواز التبرك و هو ثابت بالكتاب و السنه و الاجماع.
1- مشروعيه التبرك من الكتاب و اقوال المفسرين فيه:
البركة فى الاشخاص: قال الله تعالى على لسان سيدنا يوسف (اذهبوا بقميصى هذا فألقوه على وجه ابى يأت بصيرا ) ثم قال (فلما أن جاء البشير القاه على وجهه فارتد بصيرا قال الم اقل لكم انى اعلم من الله مالا تعلمون) فبعد ان ابيضت عين نبى الله يعقوب حزنا و جزعا على ابنه يوسف عليهم و على نبينا الصلاة و السلام فببركة القميص الذىمس جسد سيدنا يوسف رد الله على ابيه بصره و هذا واضح من خلال الاضافه فى كلمة قميصى فلا تكون الاضافه الا لحكمه و هى الثقه بالله فى اثر القميص على عين ابيه.
قال تعالى حكايه لقول سيدنا عيسى (و جعلنى مباركا اينما كنت و أوصانى بالصلاة و الزكاة مادمت حيا )مريم 31 و فى تفسير القرطبى لكلمة و جعلنى مباركا اى ذا بركات و منافع فى الدين و الدعاء اليه و معلما له و عند الطبرى اختلف اهل اتأويل فى كلمة و جعلنى مباركا فقال بعضهم معناه و جعلنى نفاعا فعن مجاهد قال و جعلنى مباركا اى جعلنى نفاعا.
و عند ابن كثير قوله و جعلنى مباركا قال مجاهد و عمرو بن قيس و الثورى و جعلنى معلما للخير و عند مجاهد نفاعا.
و فى ايه (و من يعظم حرمات الله فهو خير له عند ربه) و عموم قوله تعالى ( ذلك و من يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب)قال العلامة الشيخ عبد الغنى النابلسى و شعائر الله هى الاشياء التى تشعر بها أى تعلم به تعالى كالعلماء و الصالحين أحياءا و أمواتا و نحوهم.
2- البركة فى الازمنه:قال الله تعالى ( إنا أنزلنه فى ليلة مباركه إنا كنا منزلين) الدخان 3
3- البركة فى الامكنه: قال تعالى (إن اول بيت وضع للناس للذى ببكة مباركا) ال عمران 96 و قيل فى تفسيرها عند الامام الطبرى مباركا اى جعله مباركا لتضاعف العمل فيه فالبركه كثرة الخير و قيل مباركا لان الطواف به مغفرة للذنوب
و فى تفسير القرطبى قوله (أنزلنى منزلا مباركا) المؤمنون 29 اى انزالا لا ارى فيه ما اكره
قوله تعالى (مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح فى زجاجة الزجاجة كأنها كوكب درى يوقد من شجرة مباركه) النور 35 قال ابن عمر المشكاة هى جوف محمد صلى الله عليه و سلم و الزجاجة قلبه و المصباح النور الذى جعله الله فى قلبه (يوقد من شجرة مباركه)أى أصله من ابراهيم و هو شجرته فأوقد الله فى قلب محمدالنور كما جعله فى قلب ابراهيم عليه السلام.
مشروعيه التبرك من السنه المطهره

- التبرك بشعره و فضل وضوءه و بصاقه و عرقه:
عن جعفر بن عبد الله بن الحكم ان خالدا بن الوليد فقد قلنسوة له يوم اليرموك فقال اطلبوها (اى ابحثوا عنها ) فلم يجدوها فقال اطلبوها فوجدوها فاذا هى قلنسوة خلقه (اى باليه قديمه ) فقال خالد اعتمر رسول الله صلى الله عليه و سلم فحلق راسه فابتدر الناس جوانب الشعرفسبقتهم الى ناصيته فجعلتها فى هذه القلنسوه فلم اشهد قتالا و هى معى الا و رزقت النصر. (الطبرانى و الحافظ الهيثمى و رجالهما رجال الصحيح و ذكره ابن حجر فى المطالب العليه).
و عن مالك بن حمزه بن أبى اسيد الساعدى الخزرجى عن ابيه عن جده أبى اسيد و له بئر بالمدينه يقال لهابئر بضاعه قد بصق فيها النبى صلى الله عليه و اله و سلم فهو يشربها و يتيمن بها (رواه الطبرانى و رجاله ثقات).
أخرج الامام البخارى فى صحيحه بسنده عن عروة بن مسعود انه جعل يرمق اصحاب النبى صلى الله عليه و سلم بعينه قال : فوالله ماتنخم رسول الله صلى الله عليه و اله و سلم نخامة الا وقعت فى كف رجل منهم فدلك بها وجهه و جلده و اذا امرهم ابتدروا لامره و إذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه و إذا تكلم خفضوا اصواتهم عنده ولا يحدون اليه النظر تعظيما له فرجع عروة الى اصحابه فقال لهم :أى قوم و الله لقد وفدت على الملوك و وفدت على قيصر و كسرى و النجاشى و الله مارأيت ملكا يعظمه اصحابه كما يعظم اصحاب محمد محمدا.
التبرك بشعره صلى الله عليه و اله و سلم بعد موته
- عن عثمان بن عبد الله بن موهب قال :أرسلنى اهلى الى ام سلمه بقدح من ماء فجاءت بجلجل من فضة فيه شعر من شعر النبى صلى الله عليه و اله و سلم و كان إذا أصاب الانسان عين او شىء بعث اليها مخضبه قال:فاطلعت فى الجلجل فرأيت شعرات حمراء (رواه البخارى فى كتاب اللبس )
قال فى هذا الامام العينى :ان ام سلمه كان عندها شعرات من شعر النبىحمر فى شىء مثل الجلجل و كان الناس عند مرضهم يتبركون بها و يستشفون من بركتها .
النبى يقسم شعره بين الناس:
- روى مسلم من حديث أنس (أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أتى منى فأتى الجمرة فرماها ثم اتى منزله بمنى فنحر و قال للحلاق خذ و أشار الى جانبه الايمن ثم الايسر ثم جعل يعطيه للناس) و روى الترمذى من حديث انس (لما رأى رسول الله صلى الله عليه و سلم الجمرة نحر نسكه ثم ناول الحالق شقه الايمن فحلقه فأعطاه لها طلحه ثم ناوله شقه الايسر فحلقه فقال :اقسم بين الناس)
التبرك بعرقه الشريف:
- عن عثمان عن انس ان ام سليم كانت تبسط للنبى صلى اله عليه و سلم نطعا (اى رداء) فيقيل عندهاعلى ذلك النطع قال فأذا نام النبى صلى الله عليه و سلم أخذت من عرقه و شعره فجمعته فى قارورة ثم جمعته فى سك و هو نائم قال فلما حضر أنس بن مالك الوفاه أوصى الى ان يجعل فى حانوطه من السك قال فجعل فى حانوطه
(رواه البخارى فى كتاب الاستئذان )
- و فى روايه عند الامام مسلم دخل علينا النبى صلى الله عليه و سلم فقال (من القيلوله) عندنا فعرق و جاءت أمى بقارورة فجعلت تسلت العرق فيها فاستيقظ فقال :يا ام سليم ما هذا الذى تصنعين؟قالت هذا عرقك نجعله فى طيبنا و هو اطيب من الطيب.
التبرك بمس جلده الشريف:
- عن عبد الرحمن بن ابى ليلى عن ابيه قال: كان اسيد بن حضير رضى الله عنه رجلا صالحا ضاحكا مليحا فبينما هو عند رسول الله صلى الله عليه و سلم يحدث القوم و يضحكهم فطعنه رسول الله صلى الله عليه و سلم فى خاصرته فقال سيدنا اسيد :أوجعتنى يارسول الله فقال له النبى : أقتص قال:يارسول الله إن عليك قميص و لم يكن على قميص قال فرفع رسول الله صلى الله عليه و سلم قميصه فاحتضنه ثم جعل يقبل كشحه فقال: بأبى أنت و أمى يارسول الله أردت هذا.
(قال الحاكم حديث صحيح و وافقه الذهبى فى تلخيصه و أخرجه ابن عساكر و الطبرانى)
و أخرج ابن اسحاق عن حبان عن واسع عن أشياخ من قومه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم عدل صفوف اصحابه يوم بدر و فى يده قدح يعدل به القوم فمر بسواد بن غزيه رضى الله عنه حليف بنى عدى بن النجار و هو مستنصل من الصف (اى غير مستوى فيه) فطعنه فى بطنه بالقدح و قال استو يا سواد فقال : يارسول الله أوجعتنى و قد بعثك الله بالحق و العدل فأقدنى فكشف رسول الله صلى الله عليه و سلم عن بدنه الشريف فقال استقد قال فاعتنقه فقبل بطنه الشريفه و فقال له رسول الله ما حملك على هذا ياسواد؟ قال:يارسول الله حضر ما ترى (أى الحرب و الموت )فأردت ان يكون اخر عهدى بك ان يمس جلدى جلدك فدعا رسول الله صلى الله عليه و سلم له بخير.
التبرك بدم النبى صلى الله عليه و اله و سلم:
عن عامر عن عبد الله بن الزبير رضى الله عنهما أن أباه حدثه أنه اتى النبى صلى الله عليه و سلم و هو يحتجم فلما فرغ قالSad ياعبد الله اذهب بهذا الدم فأهرقه حيث لا يراك أحد فلما برز عن رسول الله صلى الله عليه و سلم عدل الى الدم فشربه فلما رجع قال:ياعبد الله ما صنعت بالدم؟ قال:جعلته فى أخفى مكان علمت انه يخفى عن الناس قال:لعلك شربته؟ قال : نعم فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم و لم شربت الدم؟ ويل للناس منك وويل لك من الناس) قال ابو موسى قال ابو عاصم فكانوا يرون ان القوة التى به من ذلك الدم (أخرجة الحاكم فى المستدرك و الطبرانى و الهيثمى و البزار و رجال البزار رجال الصحيح ).
و عند ابو نعيم فى حليته من حديث كيسان مولى عبد الله بن الزبير رضى الله عنهما قال Sad دخل سلمان رضى الله عنه على رسول الله صلى الله عليه و سلم و إذا عبد الله بن الزبير معه طست يشرب ما فيها فدخل عبد الله على رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال له : فرغت؟ قال نعم قال سلمان ماذاك يارسول الله؟ قال أعطيته غساله محاجمى يهريق ما فيها قال سلمان: ذاك شربه و الذى بعثك بالحق! قال شربته؟ قال نعم يارسول الله قال: لم؟ قال : أحببت ان يكون دم رسول الله صلى الله عليه و سلم فى جوفى فقام و ربت بيده على رأس بن الزبير و قال: ويل للناس منك لا تمسك النار إلا قسم اليمين) و أخرجه بن عساكر و رجاله ثقات و رواه ايضا الدارقطنى فى سننه.
و فى رواية ان ابن الزبير لما شرب دم رسول الله قال له ما حملك على ذلك؟ قال علمت ان دمك لا تصيبه نار جهنم فشربته لذلك فقال ويل لك من الناس و عند الدارقطنى من حديث اسماء بنت ابى بكر و فيه ولا تمسك النار و فى كتاب الجوهر المكنون فى ذكر القبائل و البطون انه لما شرب الدم تضوع فمه مسكا و بقيت رائحته موجوده فى فمه الى ان صلب رضى الله عنه ( كذا فى المواهب للحافظ القسطلانى).
خبر سفينه مولى النبى صلى الله عليه و سلم:
أخرج الطبرانى عن سفينه رضى الله عنه قال (أحتجم النبى صلى الله عليه و سلم ثم قال : خذ هذا الدم فادفنه من الدواب و الطير و الناس فتغيبت فشربته ثم ذكرت ذلك له فضحك) قال الهيثمى رجال الطبرانى ثقات.
خبر مالك بن سنان:
و فى سنن سعيد بن منصور من طريق عمرو بن السائب أنه بلغه أن مالك بن سنان والد ابى سعيد الخدرى لما جرح النبى صلى الله عليه و سلم فى وجهه الشريف يوم أحد مص جرحه حتى أنقاه ولاح (اى ظهر) محل الجرح بعد المص أبيض فقال له النبى صلى الله عليه و سلم :مجه فقال : ولا أمجه أبدا ثم ازدرده (اى ابتلعه) فقال النبى صلى الله عليه وسلم (من اراد ان ينظر الى رجل من اهل الجنه فلينظر الى هذا فاستشهد بأحد) رواه الطبرانى ايضا و فيه قول المعصوم صلى الله عليه و سلم (من خالط دمى دمه لا تمسه النار) و قال الهيثمى لم أر فى أسناده من أجمع على ضعفه.
و روى سعيد بن منصور ايضا انه صلى الله عليه و سلم قال (من سره ان ينظر الى رجل خالط دمى دمه فلينظر الى مالك بن سنان).
خبر بركه خادم السيده ام حبيبه:
قال الحافظ بن حجر روى عبد الرزاق عن ابن جريج قال (أخبرت ان النبى صلى الله عليه و سلم كان يبول فى قدح من عيدان ثم يوضع تحت سريره فجاء فأذا القدح ليس فيه شىء فقال لامرأه يقال لها بركه كانت تخدم السيده ام حبيبه جاءت معها من ارض الحبشه : أين البول الذى فى القدح؟ قالت شربته قال: صحة يا أم يوسف و كانت تكنى بهذا الاسم فما مرضت قط حتى مرضها الذى ماتت فيه ) و كذا فى التلخيص الحبير فى تخريج احاديث الرفاعى الكبير.


خبر أم ايمن:
قال الحافظ القسطلانى فى المواهب اللادنيه :أخرج الحسن بن سفيان فى مسنده و الحاكم و الدارقطنى و أبو نعيم من حديث أبى مالك النخعى عن الاسود عن قيس عن نبيح العنزى عن أم ايمن قالت : قام رسول الله صلى الله عليه و سلم من الليل الى فخارة فى جانب البيت فبال فقمت من الليل و انا عطشانه فشربت ما فيها و أنا لا أشعر فلما أصبح النبى صلى الله عليه و سلم قال : ياأم ايمن قومى فأهريقى ما فى تلك الفخاره فقلت قد و الله شربت ما فيها قالت: فضحك رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى بدت نواجذه ثم قال أما و الله لا يجعن بطنك (اى لا تؤلمك بطنك بعد الان ). و هذا ان دل على شىء فانما يدل على عدم مشابهة خصائصه خصائص باقى البشر فلم يكن لبوله طعم ولا رائحه كريهة كبول احدنا و هذا ايضا مما اقره العلماء.
أقوال العلماء فى هذا الموضوع:
- قال الامام محى الدين النووى فى شرح المهذب و استدل من قال بطهارتها بالحديثين المعروفين أن أبا طيبه الحجام حجمه صلى الله عليه و سلم و شرب دمه و لم ينكر عليه النبى و هو حديث ضعيف أم حديث المرأه التى شربت البول فهو حديث صحيح رواه الدار قطنى و قال ان هذا يمكن ان يقاس عليه باقى فضلات البنى و الحكم بطهارتها.

- قال الامام العلامه بدر الدين العينى شارح البخارى فى كتابه المشهور عندة القارى :فأما شعر النبى صلى الله عليه و سلم فهو مكرم معظم خارج عن هذا .

- قال الماوردى : و أما شعر النبى صلى الله عليه و سلم فالمذهب الصحيح القطع بطهارته يدل على ان لهم قولا بغير ذلك فنعوذ بالله منه

- قال الحافظ القسطلانى فى المواهب تعليقا على قول النووى عن القاضى حسين أن الاصح القطع بطهارة جميع الفضلات و بهذا قال ابو حنيفه كما قال العينى و قال شيخ الاسلام ابن حجر قد تكاثرت الادله على طهارة فضلاته صلى الله عليه و سلم و عد الائمه ذلك فى خصائصه
التبرك بالصالحين:
انقسم الكلام فى هذا الموضوع الى فريقين فريق يقول بجوازها و الاخر يقول بحرمانيتها و انها خاصه بالنبى فقط و هذا كلام ليس عليه حجة ولا دليل ففى الحديث الذى رواه البيهقى فى شعب الايمان و الطبرانى فى المعجم الاوسط من حديث ابن عمر بإسناد حسن قال (قلت يارسول الله أتوضأ من جر حديد مخمر أحب اليك أم من المطاهر؟ قال : لا بل من المطاهر إن دين الله يسر الحنيفيه السمحه).
قال (و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يبعث الى المطاهر فيؤتى بالماء فيشربه يرجوا بركة ايدى المسلمين)قال الهيثمى رجاله موثقون.
أما من منع التبرك به بعد انتقاله فقد خالف الاجماع و ما عليه صحابته صلى الله عليه و سلم و اليك بعض الادله:
قال الامام الحافظ ضياء الدين المقدسى الدمشقى الحنبلى سمعت الحافظ أبا موسى ابن الحافظ عبد الغنى يحدث عن رجل بدمياط قال : كنت يوما عند الحافظ عبد الغنى المقدسى فقلت فى نفسى كنت اشتهى لو ان الحافظ يعطينى الثوب الذى يلى جسده حتى اكفن فيه فلما أردت القيام قال لى : لا تبرح فلما انصرف الجماعه خلع ثوبه الذى يلى جسده و اعطانيه قال فبقى الثوب عندنا و كل من مرض أو وجع رأسه تركوه عليه حتلا يبرأ بإذن الله.

كلام الساده الحنابله حول التبرك:
جاء فى دليل الطالب : و سن أن يحمد الله إذا فرغ و يقول الحمد لله الذى اطعمنى هذا الطعام ورزقنيه من غير حول منى ولا قوه و يدعوا لصاحب الطعام و يفضل منه شيئا لاسيما اذا كان ممكن يتبرك بفضلته و كذا قال صاحب كتاب منبر السبيل.
و فى كتاب الانصاف للمرداوى :قال ابن الزاغونى و غيره و ليأت المنبر فيتبرك به تبركا بمن كان يرتقى عليه.
و فى كشف القناع ( يستحب للضيف ان يفضل شيئا من الطعام لاسيما اذا كان ممن يتبرك بفضلته)
و فى كتاب المغنى(يستحب الدفن فى المقبره التى يكثر فيها الصالحون و الشهداء لتناله بركتهم و كذلك فى البقاع الشريفه و قد روى البخارى و مسلم ان موسى عليه السلام لما حضره الموت سال الله تعالى ان يدنيه من الارض المقدسه رميه حجر قال النبى صلى الله عليه و سلم (لو كنت ثم لاريتكم قبره عند الكثيب الاحمر)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.albaeth.com
ابراهيم جعفر
Admin
ابراهيم جعفر


عدد المساهمات : 439
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء Empty
مُساهمةموضوع: رد: التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء   التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء Icon_minitimeالسبت يناير 19, 2008 2:06 pm

الله يكرمك ويزيدك بركة
رحمة الله وبركاته عليكم اهل البيت انه حميد مجيد
جعلنا الله واياك من المنتفعين ببركة سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم وسائر المسلمين اجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://alkaswaa.ahlamontada.com
 
التبرك و مفهومه و مشروعيته من الكتاب و السنه و اقوال العلماء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» اقوال العلماء فى التصوف و الصوفيه
» تصحيح المفهوم حول التبرك
» التبرك بالرسول الكريم وبالصالحين من أمته
» التوسل عند القاضى عياض و هو امام اهل السنه
» من هم الاشاعره و هل هم أهل السنه و الجماعه ام فرقه مبتدعه و

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
!¨°o:[[ منتديات القـصـــــــــــــواء]]: o°¨! :: ! الدين الاسلامي القويم ! :: !![[ التوسل والوسيلة والبركة والتبرك والاستغاثة والزيارة ]]!!-
انتقل الى: